القائمة الرئيسية

الصفحات

وزارة التربية الوطنية تنفي إعلانها عن سنة بيضاء بسبب كورونا وتتوعد مروجي الأخبار الزائفة بالمتابعة القضائية

وزارة التربية الوطنية  تنفي إعلانها عن سنة بيضاء بسبب كورونا وتتوعد مروجي الأخبار الزائفة بالمتابعة القضائية

وزارة التربية الوطنية  تنفي إعلانها عن سنة بيضاء بسبب كورونا وتتوعد مروجي الأخبار الزائفة بالمتابعة القضائية

 


نفت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي  مايتم الترويج له بخصوص إعلان الوزارة عن سنة بيضاء بسبب كورونا.

وجاء في بلاغ الوزارة :"على إثر تداول بعض الأشخاص بمواقع التواصل الاجتماعي لبلاغ مفبرك يزعم من خلاله مروجوه أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قد قررت "الاعلان عن سنة بيضاء بالنسبة لكافة المستويات مع استثناء البعض منها"، فإن الوزارة تنفي نفيا قاطعا ماجاء في هذا البلاغ من مغالطات ومعطيات مجانبة للصواب".

وأضاف البلاغ:" كما تؤكد الوزارة على أن أي مستجد يهم الامتحانات أو مختلف العمليات المتعلقة بإنهاء الموسم الدراسي الحالي سيعلن عنه في الوقت المناسب عبر قنواتها الرسمية".

وتابع المصدر ذاته :" وإذ تقدم الوزارة هذا التوضيح، فإنها تحتفظ لنفسها بحق المتابعة القضائية ضد الشخص أو الأشخاص الذين يعمدون إلى الترويج لهذه الأخبار الزائفة".

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات