القائمة الرئيسية

الصفحات

الاتحاديون يراهنون على حقيبة التعليم في التعديل الحكومي

الاتحاديون يراهنون على حقيبة التعليم في التعديل الحكومي

أفادت مصادر مطلعة أن اتحاديين يضغطون على الكاتب الأول للحزب، إدريس لشكر، من أجل المطالبة بحقيبة وزارة التربية الوطنية، التي يوجد على رأسها سعيد أمزازي عن الحركة الشعبية، وذلك خلال المشاورات مع رئيس الحكومة بخصوص التعديل الحكومي المقبل.

ذات المصادر أكدت أن الاتحاديين يراهنون على حقيبة التعليم، بعد إدراج هذه الوزارة ضمن الوزارات التي سيطالها الزلزال السياسي، بعد فشل سعيد أمزازي في التعاطي مع عدة مشاكل يتخبط فيها القطاع من أبرزها إضراب الأساتذة المتعاقدين.

وكان الملك محمد السادس قد دعا، في خطاب العرش الأخير، رئيس الحكومة بإجراء تعديل حكومي موسع، يضم كفاءات بإمكانها تقديم الإضافة.


الخبرية
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات