القائمة الرئيسية

الصفحات

نقابة مخاريق: تصدر انتخابات قطاع التعليم نتاج استقلالية النقابة عن الأحزاب

 نقابة مخاريق: تصدر انتخابات قطاع التعليم نتاج استقلالية النقابة عن الأحزاب



قالت الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل إن لوائحها تمكنت من الفوز في انتخابات اللجان الثنائية بفضل “ما راكمته من وفاء وحزم في خدمة نساء التعليم ورجاله، وما سجلته حصيلة ممثلات وممثلي الجامعة من أداء متميز في حظيرة اللجان الثنائية السابقة، وما يشهد به التاريخ على الاتحاد المغربي للشغل، من مواقف مشرفة، مناصرا لعموم المأجورين ومنحازا دوما لمصالح الطبقة العاملة، ومدافعا بوفاء واستماثة عن قضاياها ومكتسباتها”. 


وقالت الجامعة في بلاغ لها إنها خرجت من هذا التنافس الانتخابي الشرس منتصرة ظافرة، محققة في كل الأقاليم والجهات نتائج جد مشرفة، حيث حصدت 121 مقعد في اللجان الثنائية، وتبوأت المرتبة الأولى على الصعيد الوطني، محققة بذلك تقدما باهرا في هذه الانتخابات بالمقارنة مع تلك التي أجريت سنة 2015. 


وأضاف البلاغ “وهو الإنجاز التاريخي العظيم الذي يؤكد مكانة الجامعة، كقوة نقابية كبيرة في الساحة التعليمية، ويعبر عن وعي نساء التعليم ورجاله بضرورة التوجه نحو استكمال مشروع وحدتهم النقابية داخل الجامعة الوطنية للتعليم umt، النقابة الوحدوية والديمقراطية والمستقلة، عن الإدارة والأحزاب السياسية”.


 وأشارت الجامعة في بلاغها إلى أنها “ستبقى دوما متمسكة بمواقفها الوحدوية المنحازة بشكل مطلق لقضاياهم ومصالحهم، مناضلة من أجل تحسين أوضاعها المادية والاجتماعية والمهنية، ومناهضة لمختلف المخططات الرامية إلى الإجهاز على مكتسباتهم وعلى حق أبناء الشعب المغربي في تعليم عمومي جيد”.


 وقالت النقابة إنها على يقين بأن هذا الفوز قد يجعل الوزارة الوصية على القطاع تدرك مدى تجدر الجامعة كقوة تنظيمية واقتراحية وازنة وسط الساحة التعليمية، وتأخذ مأخذ الجد نداأتها الداعية إلى تغليب خيار التفاوض وفضيلة الحوار الجاد والمسؤول المفضي إلى الاستجابة لمطالب كافة الفئات التعليمية.


 وتوجهت الجامعة الوطنية للتعليم umt في ختام بلاغها بتحية تقدير للطاقم الإداري، إقليميا وجهويا ومركزيا، الذي أشرف على مختلف عمليات هذا الاستحقاق الانتخابي وسهر على سلامتها ونجاحها، مشيدة بالتزامه بأخلاقيات الانتخابات واحترام إرادة الناخبات والناخبين واختيارهم الحر، وبالحياد التام إزاء كل الهيئات المتنافسة.

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق
  1. نطالب باسراع صرف الترقيات. طال
    الانتظار. الامتحان المهني مر عليه سنتين ولازلنا ننتظر.

    ردحذف

إرسال تعليق