برلمانية تسائل أمزازي حول اعتماد شعبة القانون في سلك البكالوريا

برلمانية تسائل أمزازي حول اعتماد شعبة القانون في سلك البكالوريا



وجهت النائبة البرلمانية مونى اشريط ، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، حول اعتماد شعبة القانون في سلك البكالوريا.



وأوضحت البرلمانية اشريط، أن  التعليم الثانوي التأهيلي  يكتسي أهمية بالغة في المسار الدراسي للمتعلمين والمتعلمات، وذلك بوصفه مرحلة التخصص، الأمر الذي يرهن حياتهم الدراسية والمهنية، من منطلق أن المرحلة الثانوية تمنح للتلاميذ والتلميذات المهارات والكفايات الضرورية بما يؤطر تصورهم للحياة والمستقبل.



وأضافت البرلمانية  أن المهن القانونية والقضائية، بمختلف فروعها، باتت تستوعب أعدادا هائلة من خريجي الجامعات، فإن اعتماد شعبة القانون في سلك البكالوريا سوف يساهم في تنويع العرض التربوي، الأمر الذي من شأنه أن يفتح أمام التلاميذ والطلبة آفاقا دراسية واسعة، ويساهم في تكوينهم تكوينا متينا، بما ينسجم ومتطلبات سوق الشغل.


وساءلت النائبة المذكورة وزير التربية الوطنية حول التدابير والإجراءات التي تعتزمون اتخاذها من أجل اعتیاد شعبة القانون في سلك البكالوريا.



google-playkhamsatmostaqltradent