أستاذ يُستَفسر عن عدم توفر تلاميذه على الكتب المدرسية في شتنبر المقبل والمديرية توضح

أستاذ يُستَفسر عن عدم توفر تلاميذه على الكتب المدرسية في شتنبر المقبل والمديرية توضح

أستاذ يُستَفسر عن عدم توفر تلاميذه على الكتب المدرسية في شتنبر المقبل والمديرية توضح


 وجه مدير مجموعة مدرسية تابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات، استفساراً إلى أستاذ للتعليم الابتدائي، بسبب عدم توفر بعض التلاميذ على الكتب المدرسية.

وأكد مدير المؤسسة في استفساره الموجه للأستاذ،أنه بلغ إلى علمه من طرف  المدير الاقليمي أن هذا الاخير اثناء زيارته للفرعية  في شتنبر 2021  لاحظ غياب الوثائق التربوية ،وعدم توفر بعض التلاميذ على بعض الكتب المدرسية.

وطلب المدير من الأستاذ توضيح ذلك في أقرب الاجال

وقد خلف هذا الاستفسار عدة ردود من طرف الأساتذة الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي 

وخرجت المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات لتوضح ما راج حول خبر توجيه استفسار لأستاذ يعمل بمجموعة مدارس البسايسا بشأن عدم توفره على الوثائق التربوية، وعدم توفر التلاميذ على الكتب المدرسية، ورفعا لكل التياس.

وأكدت المديرية في توضيحها أن زيارة المسؤول الإقليمي للوحدة المدرسية التي يعمل بها الأستاذ، تمت يوم 08 فبراير 2021 في إطار زيارات القرب وتتبع الوضع التعليمي ووضعية تمدرس التلاميذ، وسير الدراسة وكذا تتبع عمليات التأهيل المندمج يانور المؤسسات التعليمية بالإقليم

الاستفسار لم يتم توجيه من طرف المديرية الإقليمية، وإنما من طرف مدير المؤسسة، وذلك في إطار الإشراف الإداري والصلاحيات التي خولها المشرع المدير المؤسسة، فقد مارس اختصاصاته ضمانا للسير العام للمؤسسة

وقوع خطأ مادي عند توجيه الاستفسار من طرف مدير المؤسسة، إذ سقط سهوا شهر شتنبر عوض 08 فبراير 2021، وهو التاريخ الفعلي لزيارة المسؤول الإقليمي

وذكرت المديرية أنها منفتحة على كل أشكال التواصل عبر القنوات الرسمية، لتمكين الرأي العام من الحقيقة، وتوضيح كل المغالطات والأخبار الزائفة، وهي فرصة لتثمين جهود كل الأطر العاملة بالإقليم على مجهوداتها، وتضحياتها وانخراطها الإيجابي، في الرفع من التحصيل الدراسي لدى المتعلمات والمتعلمين.

google-playkhamsatmostaqltradent