الأساتذة "ضحايا تجميد الترقيات" يطالبون بمستحقاتهم فورا ويهددون بالإضراب

الأساتذة "ضحايا تجميد الترقيات" يطالبون بمستحقاتهم فورا ويهددون بالإضراب

الأساتذة "ضحايا تجميد الترقيات" يطالبون بمستحقاتهم فورا ويهددون بالإضراب


عبرت التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة “ضحايا تجميد الترقيات” عن استيائها من سياسة ما سمته ب“التجاهل والتسويف” التي تنهجها وزارة التربية الوطنية إزاء صرف مستحقاتهم، مهددة بعزمها خوض إضراب وطني إنذاري.

ودعت التنسيقية في (بلاغ) لها ، وزارتي التربية الوطنية ووزارة الاقتصاد والمالية بالصرف “العاجل والفوري” للمستحقات المجمدة خلال شهر فبراير الجاري، دون تأجيل آخر.

وطالب ذات المصدر، الوزارة الوصية بإصدار (بلاغ) رسمي تعلن فيه عن صرف مستحقات هذه الفئة خلال هذا الشهر، محملة إياها نتائج التأخير والتماطل الذي “سيؤجج الاحتقان في أوساط هاته الفئة من الشغيلة التعليمية” حسب تعبيرهم.

وهددت التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات في الدرجات والرتب لسنوات 2018 و2019و 2020 ، بخوض إضراب وطني إنذاري ستعلن عن وقته لاحقا، في حال عدم الاستجابة لمطالبهم العادلة والمشروعة.

google-playkhamsatmostaqltradent