القائمة الرئيسية

الصفحات

الأساتذة "ضحايا تجميد الترقيات" يقررون الاحتجاج أمام الموارد البشرية بالرباط

الأساتذة "ضحايا تجميد الترقيات" يقررون الاحتجاج أمام الموارد البشرية بالرباط




أعلنت "التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات"، عن خوضها إضراب وطني  إنذاري يوم 3 مارس 2021 مصحوبا بوقفة احتجاجية أمام مقر مديرية تدبير الموارد البشرية لوزارة التربية الوطنية بالرباط من الساعة الثانية عشر((12H إلى الساعة الرابعة (16H)؛ مطالبة الجهات الوصية بتحمل مسؤولياتها تجاه هذه الفئة.

وأوضحت التنسيقية ، في بيان لها أن هذا التصعيد يأتي للتنديد بإصرار وزارة التربية الوطنية على تجاهل مطالب الأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات، مشيرة إلى أنها تابعت  باستنكار شديد سلبية الجهات المعنية في التعاطي بجدية ومسؤولية مع مطلبها، وذلك بإصدار بلاغ رسمي يوضح أسباب تأخرها في صرف المستحقات المالية، وتحيين الوضعيات الإدارية في الشهر الماضي، و يؤكد على القيام بهاته العمليات خلال شهر فبراير، وبعد إصدار التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة لبيانين تعلن فيهما عن مطالب المتضررين.

وناشدت التنسيقية ذاتها، الإطارات النقابية لدعم مطالب تنسيقية الأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات.

كما دعت “التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات”، كل المتضررات والمتضررين إلى الالتفاف حولها وخوض كل الأشكال النضالية المشروعة من أجل المطالبة بحقوقهم.

تعليقات