جدل في الوسط التعليمي بسبب استفسار بـ”الدقائق”

جدل في الوسط التعليمي بسبب استفسار بـ”الدقائق” 

تسبب استفسار موجه لأستاذة تعمل بمديرية الخميسات، أخيرا، في ردود فعل غاضبة من الإجراء الإداري الذي عمد فيه المدير الإقليمي إلى ضبط تغيبات الأستاذة بالدقائق.

 الاستفسار الذي وُجه لأستاذة التعليم الابتدائي، عبر مدير المدرسة الابتدائية الشهيد الحارثي، تضمن جردا لدقائق التغيبات والتأخرات التي اعتبرتها المديرية غير مبررة، والتي تستوجب ردّا مستعجلا من طرف الأستاذة المعنية في إطار تبرير التغيبات. 

وأشار مضمون الاستفسار إلى أن المديرية وجهت تنبيها للأستاذة في تواريخ سابقة آخرها رسالة التذكير بالتشريع الموجهة إليها بتاريخ 7/2/2019، وما وصفته المديرية ” رفض الإجابة عن الاستفسارات”، في انتظار الجواب على استفسار 28/12/2020. شبكات التواصل الاجتماعي تداولت نسخة من الاستفسار، وأنتجت ردود فعل متباينة بين من يتفق مع الإجراء الذي اتخذه المدير الإقليمي، وبين من يختلف معه واصفا إياه بكونه لا يعدو ” تصفية حسابات لا أقل ولا أكثر”. 

وما أثار الجدل في الوسط التعليمي الافتراضي، احتساب التغيبات بالدقائق، منها تأخرات ب4 دقائق، مما دفع بالكثيرين إلى طرح تساؤل حول ضبط اوقات اشتغال الأطر الإدارية، وما يعنيه ذلك من غياب ” البعد الإنساني” في تدبير المرافق التربوية. استفسار الخميسات المغرب وزارة التربية الوطنية إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام.

بوجمعة الكرمون :العمق المغربي


google-playkhamsatmostaqltradent