المغرب يشارك في بعثة لمراقبة الانتخابات الرئاسية الأمريكية

 المغرب يشارك في بعثة لمراقبة الانتخابات الرئاسية الأمريكية


شارك مجلس المستشارين المغربي، ممثلا بالسيد عبد الكريم الهمس عن فريق الأصالة والمعاصرة، في بعثة لمراقبة الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي يخوض غمارها الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، والمرشح الديمقراطي جو بايدن.

وقال السيد الهمس في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بعثة المراقبة هذه التي جرت ما بين 31 أكتوبر المنصرم و4 نونبر الجاري، تابعة للجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، التي يعد مجلس المستشارين عضوا شريكا من أجل التعاون فيها.

وأوضح البرلماني المغربي أنه “بالنظر إلى علاقات التعاون المتميزة، والثقة المتبادلة بين المؤسستين، اختارت الجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا مجلس المستشارين لتمثيلها، إلى جانب مجموعة من الدول الأوربية الأعضاء، في بعثتها لمراقبة عملية الاقتراع في الولايات المتحدة الأمريكية، مسجلا أن المملكة المغربية هي البلد العربي والإفريقي الوحيد الذي يشارك في هذه البعثة.

وهكذا، تم تكليف السيد الهمس بمراقبة سير العملية الانتخابية في عدد من مكاتب التصويت بكل من العاصمة الفيدرالية واشنطن، وولايتي فرجينيا وميريلاند المجاورتين، حيث سيقيم مدى سير هذه العملية وفقا للمعايير والمواصفات الديمقراطية الدولية.

وفي هذا الصدد، سيقدم البرلماني المغربي، عقب انتهاء عمل البعثة، تقريرا مفصلا عن سير هذه العملية التي تميزت هذه هذه السنة باللجوء للتصويت بالبريد بسبب الوضعية الوبائية المرتبطة بجائحة كوفيد -19.

و.م ا

google-playkhamsatmostaqltradent