وساطة أكاديمية طنجة تطوان الحسيمة تنهي الجدل بين أرباب المؤسسات الخاصة وجمعيات اباء وأولياء التلاميذ

وساطة أكاديمية طنجة تطوان الحسيمة تنهي الجدل بين أرباب المؤسسات الخاصة وجمعيات اباء وأولياء التلاميذ

وساطة أكاديمية طنجة تطوان الحسيمة تنهي الجدل بين أرباب المؤسسات الخاصة وجمعيات اباء وأولياء التلاميذ
بلاغ مشترك

على إثر الوضعية الاستثنائية التي تعيشها بلادنا نتيجة لانتشار وباء كورونا المستجد "19 - CoVID"، وما خلفته من آثار على الأسر المغربية في علاقتها مع مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي، وبناء على الشكايات التي تقدمت بها جمعيات أحات وآباء وأولياء التلاميذ ضد هذه المؤسسات بجهة طنجة تطوان الحسية، وعملا بتوجيهات السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي القاضية ضرورة التفاعل مع النقاش الوطني الجاري حول تداعيات الحالة الوبائية بلادنا وذلك من خلال القيام بدور الوساطة بين الأطراف الشركة في المنظومة التربوية العقد اجتماع بوم الثلاثاء 9 يونيو 2020 بمقر الأكاديمية ترأسه السيد مدير أكاديمية جهة طنجة تطوان الحسيمة بحضور السادة المديرين الاقليين وممثلي رابطة التعليم الخاص وممثلي فيدرالية جمعيات الأباء من أجل تقريب وجهات النظر بين الأطراف المتنازعة للتخفيف من حدة الاحتقان.

وبعد الإشادة بالمجهودات التي تبذلها الوزارة من خلال اللقاءات التشاورية التي عقدها مع ممثلي مؤسسات التعليم الخصوصي ومثلي فيدرالية وجمعيات أحات وآباء وأولياء أمور التلميذات والتلاميذ، وبالمجهودات التي قام بها السادة المديرون الإقليبون في القيام بدور الوساطة بين الطرفين، عبر الحاضرون عن آرائهم ووجهات نظرهم المختلفة وصولا إلى توافق حول النقاط التالية:

 - بالنسبة للاستمرارية البيداغوجية فإن على جميع المؤسسات التعليمية الخصوصية ضمان التعليم عن بعد لجميع التلاميذ، والتزامها باتمام جميع العمليات المرتبطة بنهاية الموسم الدراسي الحالي .
- بالنسبة لتسديد الواجبات الشهرية تعهدت المؤسسات التعليمية الخصوصية بتقديم كافة التسهيلات في الأداء لجميع الاسر المتضررة، واعمال كل أشكال المرونة اللازمة لمن فقدوا عملي جزئيا أوكليا 

- بالنسبة للمسار الدراسي للتلميذ في النجاح من عدمه فإن النصوص التنظيمية لا تسمح لأية مؤسسة كانت عمومية وخصوصية بالاجتهاد خارج الإطار القانوني المعمول به ؛ كما تعهدت المؤسسات الخصوصية بالجهة بيضان تسليم الوثائق الإدارية والمدرسية للتلاميذ دون قيد أو شرط ووضع المصلحة الفضلى للتلميذات والتلاميذ فوق كل اعتبار،

- بالنسبة للحوار تم الاتفاق على إحداث لجن إقلية مشتركة تحت إشراف المديريات الإقليمية للقيام بدور الوساطة التقرب وجهات النظر وايجاد الحلول، ومواصلة التواصل والحوار البناء بين مختلف الأطراف المعنية 
- الإعفاء الكلي للتلاميذ من واجبات النقل والاطعام مع العمل على جعل المرحلة الممتدة مابين 10 إلى 25 يونيو مرحلة لعقد جميع اللقاءات المحلية مع جميع المؤسسات التعليمية الخصوصية التي تشهد احتقانا من أجل التفاوض في التفاصيل ووضع تقاریر إقليمية وجهوية من أجل إيجاد حل نهائي لكل الإشكالات المطروحة.


google-playkhamsatmostaqltradent