رسميا..الجزائر تلغي امتحان الابتدائي وتؤجل امتحاني الباكالوريا والإعدادي إلى شتنبر

رسميا..الجزائر تلغي امتحان الابتدائي وتؤجل امتحاني الباكالوريا والإعدادي إلى شتنبر



قرر مجلس الوزراء الجزائري في اجتماعه اليوم برئاسة الرئيس عبد المجيد تبون، تأجيل امتحاني شهادتي الباكالوريا والإعدادية  إلى شهر شتنبر المقبل، وإلغاء امتحان المرحلة الابتدائية ، جراء أزمة فيروس كورونا.

وبحسب بيان للرئاسة الجزائرية اليوم الأحد عقب اجتماع مجلس الوزراء فإن إجراء امتحان شهادة  الباكالوريا سيكون في الأسبوع الثالث من شهر شتنبر المقبل وامتحان شهادة الإعدادية في الأسبوع الثاني من نفس الشهر.

وقال البيان إنه تقرر إلغاء امتحان نهاية مرحلة التعليم الابتدائي ويكون الانتقال في التعليم الابتدائي والمتوسط والثانوي من مستوى إلى آخر باحتساب معدل الدورتين الاولى والثانية وتخفيض معدل النجاح.

وأضاف البيان أنه تقرر تأجيل بداية العام الدراسي بالنسبة للمدارس للعام الدراسي 2020 -2021 إلى بداية شهر أكتوبر القادم، وبالنسبة للجامعات إلى منتصف شهر نونبر المقبل، كما تم برمجة مختلف مناقشات مذكرات وأطروحات التخرج بالنسبة للطلبة المعنيين بالسنوات النهائية من التعليم، خلال شهري يونيو وسبتمبر 2020.

وأكد مجلس الوزراء الجزائري أن تطبيق هذه التدابير في كل أطوار التعليم، يظل مرهونا بتحسن الوضع الصحي في البلاد.

من جانبه، أكد الرئيس  الجزائري خلال الاجتماع أن المدارس العليا التابعة لمختلف الوزارات "يطبق عليها ما يطبق على مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي".

google-playkhamsatmostaqltradent