ثلاثة سيناريوهات تهم إجراء الامتحانات الإشهادية بعد انتهاء حالة الطوارئ

 ثلاثة سيناريوهات تهم إجراء الامتحانات الإشهادية  بعد انتهاء حالة الطوارئ

 ثلاثة سيناريوهات تهم إجراء الامتحانات الإشهادية  بعد انتهاء حالة الطوارئ

 تعمل وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي على ثلاثة سيناريوهات تهم إجراء الامتحانات الإشهادية بعد انتهاء حالة الطوارئ الصحية، بينما قال الوزير سعيد أمزازي إنه يستحيل إجراء المراقبة المستمرة في إطار التعليم عن بعد.

السيناريو الأول  و حسب جريدة  "الأحداث المغربية" فإذا انتهت الطوارئ الصحية يوم 20 أبريل الجاري، وفق ما هو مقرر، ستقوم الوزارة بتفعيل مخطط الدعم والتقوية لتقليص التفاوتات في التحصيل، مع إمكانية تأجيل الامتحانات أسبوعا واحدا فقط.

أما السيناريو الثاني، وفق تصريح للوزير  أمزازي، فيرتبط بإمكانية استئناف الدراسة بعد حلول عيد الفطر، بينما الثالث يضع في الحسبان إمكانية استمرار حالة الطوارئ الصحية حتى شهر يونيو المقبل.

وقال المسؤول الحكومي إن كل الاحتمالات واردة خلال الفترة الحالية، وستقوم الوزارة بدراسة التداعيات والإكراهات الناتجة عن عملية التعليم عن بعد، وكذا التفاوتات بين العالمين الحضري والقروي.
google-playkhamsatmostaqltradent