الإدريسي : جلوس أمزازي مع نقابات دون أخرى خطوة لربح الوقت وتحوير النقاش

الإدريسي : جلوس أمزازي مع نقابات دون أخرى خطوة لربح الوقت وتحوير النقاش

الإدريسي : جلوس أمزازي مع نقابات دون أخرى خطوة لربح الوقت وتحوير النقاش

قال عبد الرزاق الإدريسي، الكاتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم التوجه الديموقراطي، أن جلوس وزير التربية الوطنية،سعيد أمزازي، مع بعض النقابات دون أخرى خطوة لربح الوقت أكثر حتى يتم تحوير النقاش، وبدل أن يتم الحديث في صلب الموضوع يتم التطرق للهوامش والجزئيات،

وأوضح الادريسي في حوار صحفي، "أن تقديرات النقابات تختلف، ولكل نقابة تقديراتها للوضع الحالي، وهو وضع نعتقد أنه يجب مواجهته بالاحتجاج والضغط فيما هناك تقديرات أخرى تقول العكس، وربما الوزارة تستغل هذه الاختلافات وتلعب على التناقضات بسن النقابات لنهج سياسة فرق تسد"،يقول الإدريسي. 

واعتبر المسؤول النقابي "أن الوزير له الحق أن يجلس مع من يريد لكن عليه ان يجلس مع بقية النقابات الأكثر تمثيلية كذلك، مشيرا الى ان المشكل ليس في اللقاءات وإنما المشكل الحقيقي هو ان الحكومة والدولة لا تحل المشاكل المطروحة وتنهج نوعا من الهروب الى الامام وربح الوقت."

يشار أن بلاغا صادرا عن تنسيق لثلاث نقابات الجامعة الحرة للتعليم والنقابية الوطنية للتعليم (فدش) والجامعة الوطنية للتعليم (ام ش)عقب لقاءها بوزير التربية الوطنية،أمس الجمعة 21 فبراير الجاري،لمناقشة مجموعة من الملفات التعليمية العالقة وكذا تدارس مقترح الوزارة بخصوص نظام اساسي موحد لكل الفئات،قد أثار جدلا واسعا بين الشغيلة التعليمية وممثلي بعض النقابات.
google-playkhamsatmostaqltradent