-->
U3F1ZWV6ZTEyMTI5NzE5ODAzX0FjdGl2YXRpb24xMzc0MTI5OTI1OTE=

بعد مكي ماوس.. أستاذة تحول قسمها إلى محترف فنون من مالها الخاص

بعد مكي ماوس.. أستاذة تحول قسمها إلى محترف فنون من مالها الخاص

بعد "مكي ماوس".. أستاذة تحول قسمها إلى محترف فنون من مالها الخاص

عملت أستاذة التعليم الابتدائي وسيمة بوعريب، المشتغلة  بمدرسة بلقصيري الجديدة التابعة للمديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بسيدي قاسم ، على تحويل فصلها الدراسي الى "محترف للفنون" و"واحة ديداكتيكية" لتطوير تعلم اللغة الفرنسية.

بوعريب استطاعت من مالها الخاص ان تحول فصلها الدراسي الى "محترف للفنون" و"واحة ديداكتيكية" لتطوير تعلم اللغة الفرنسية بمنصة للعروض وتأثيث الأركان بما يرتقي بالذوق الفني والجمالي للمتعلمين بمقاربات وبيداغوجية نشيطة تدمج تفعيل مناشط الحياة المدرسية في بناء محاور الدروس بالقسم الخامس.

الأستاذة النشيطة تشتغل بمنهجية مسرحة مواد اللغة الفرنسية بتنسيق مع مفتشة اللغة الفرنسية الأستاذة حسنية شكري في تجربة للارتقاء بمستوى تدريس اللغة الفرنسية وتطوير النموذج البيداغوجي، والنتائج جد مشرفة مما يستدعي تعميم هذه التجربة المتميزة والصور من مجال وحدة الحفلات والعادات حيث بيداغوجيا اللعب والتعلم الذاتي عبر المسرح المدرسي في تدريس اللغة الفرنسية. 

المبادرة لقيت استحسانا من عدد كبير من روّاد موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إذ تمت مشاركة المنشور في عدد من الصفحات الخاصة برجال التعليم وطنيا على الموقع ذاته، وكتب ناشط يشيد بمبادرة الأستاذة، جاء فيه: "تستحق كل التنويه والإحترام، يجب على الدولة أن تعمل على تشجيع مثل هذه المبادرات الفردية بالدعم المالي والمعنوي".

وكتب أحد المعلقين: "مسرحة الدروس منهجية حديثة معتمدة في عدة دول متقدمة لكن تعميمها يحتاج إلى تدخل الوزارة لا أن يصرف الأستاذ من أجره الهزيل أصلا على الوسائل التعليمية ..
على العموم تحية للأستاذة النشيطة على الميادرة الجميلة ولمؤطرتها الغنية عن التعريف حسنية شكري..".

مبادرة الأستاذة وسيمة في مجال التربية والتعليم سبقتها مبادرات أخرى كتقمص الأستاذ هشام بلفقير شخصية كرتونية “ميكي ماوس” و التي حببت تلاميذه في الدراسة ،كان لها دور في توشيحه من طرف جلالة الملك محمد الساس  خاصة و أنه تم استقباله قبل ذلك من طرف وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي


دفاتر تربوية
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة