نقابة تدعو أمزازي لعقد لقاء مستعجل بشأن ملف الأساتذة حاملي الشهادات

نقابة تدعو أمزازي لعقد لقاء مستعجل بشأن ملف الأساتذة حاملي الشهادات
نقابة تدعو أمزازي لعقد لقاء مستعجل بشأن ملف الأساتذة حاملي الشهادات

وجهت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم طلبا إلى سعيد امزازي،وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي من أجل عقد لقاء مستعجل لمناقشة ملف موظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات .

وأشارت النقابة التعليمية المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل  بالمغرب "أن الأساتذة حاملي الشهادات يخوضون الآن احتجاجا للأسبوع الثاني على التوالي ،وحيث أن طريقه إلى الحل منذ إلى يومنا هذا  وفي إطار مبدأ تكافؤ  الفرص كما نص عليه دستور المملكة المغربية تجدد الجامعة دعوتها الى انصاف هذه الفئة بتمكينهم من الترقية وتغيير الإطار بناء على الشهادات  المحصل عليها  أسوة بزملائهم من الافواج السابقة ،إذ لا يعقل أن يمنح هذا الحق لموظفي بعض القطاعات الأخرى بالمقابل يحرم منه موظفو وزارتكم الذين كانوا يستفيدون منه."

وأكدت الجامعة بالطلب ذاته" رفضها التام لأي إجراء إداري زجري قد يستهدف الأساتذة المضربين معتبرة أن إي إجراء ضدهم هو بمثابة إجراء ضد الدستور الذي يكفل حرية الإضراب."

ودعت النقابة امزازي إلى صعقد لقاء مستعجل بخصوص هذا الملف ولايجاد حل منصف وعادل لحاملي الشهادات الجامعية ماستر إجازة وما يعادلها ما بعد 2016,وبحضور ممثلين عنهم.ص

يشار أن الأساتذة حاملي الشهادات، يخوضون منذ الأسبوع الماضي إضرابا عن العمل مرفوقا بإعتصامات ومسيرات إحتجاجية

وصعدت  التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات من  شكلها النضالي، حيث قررت تنظيم  مسيرة تنطلق من أمام مقر وزارة التربية الوطنية في اتجاه البرلمان ، وتختتم بمبيت ليلي أمام مبنى البرلمان.



google-playkhamsatmostaqltradent