مجهولان يهاجمان أستاذتين بالبادية ويسلبانهما وسيلة نقلهما

مجهولان يهاجمان أستاذتين بالبادية ويسلبانهما وسيلة نقلهما
مجهولان يهاجمان أستاذتين بالبادية ويسلبانهما وسيلة نقلهما



تعرضت أستاذتان بفرعية الطحارة ، التابعة لمجموعة مدارس النواصرة بالمديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية لليوسفية ، لهجوم صباح السبت المنصرم، وهما في طريقهما للعمل، من طرف ملثمان عمدا لسلبهما الدراجة النارية التي دأبتا على استعمالها في التنقل الى الوحدة المدرسية.

وأفادت مصادر تربوية ،  أن الأستاذتين سلبت منهما دراجتهما النارية  تحت التهديد  بمنحدر خال من المارة . 

وأضافت المصادر نفسها،  أن المعنيتين بالأمر سجلتا شكاية بالموضوع لدى سرية الدرك الملكي بحضور المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية باليوسفية، والذي التحق بالضحيتين بمجرد إخباره بالواقعة تؤكد ذات المصادر، ما استحسنه رجال التعليم ونساؤه بالمجموعة والإقليم.  

وأكدت  المصادر أن عناصر الدرك الملكي فتحت تحقيقا في الواقعة، كما شنت حملة تمشيطية واسعة بالمنطقة بحثا عن الفاعلين المفترضين.

وعرفت السنوات الأخيرة حالات اعتداءات متتالية على  نساء و رجال التعليم، التي خلف تناقلها على مواقع التواصل موجة من الغضب لا تكاد تتوارى حتىو تعود من جديد، وهو ما وصفه محللون  بالظاهرة الاجتماعية الخطيرة التي تستبيح المنظومة التربوية.
google-playkhamsatmostaqltradent