خوفا من نطق اسمه بشكل خاطئ.. فايسبوكيون يطالبون بعدم تكليف عبيابة لحضور حفل تنصيب الرئيس الجزائري

خوفا من نطق اسمه بشكل خاطئ.. فايسبوكيون يطالبون بعدم تكليف عبيابة لحضور حفل تنصيب الرئيس الجزائري
خوفا من نطق اسمه بشكل خاطئ.. فايسبوكيون يطالبون بعدم تكليف عبيابة لحضور حفل تنصيب الرئيس الجزائري


طالب محللون سياسيون ونشطاء مغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدم تكليف حسن عبيابة، الناطق الرسمي للحكومة، بإلقاء أي كلمة في حفل تنصيب الرئيس الجزائري الجديد عبد المجيد تبون.

ويعود سبب مطالبتهم بهذا الأمر إلى الأخطاء الكبيرة والفادحة التي يرتكبها عبيابة عند نطقه لأسماء رؤساء دول بشكل خاطئ، آخرها في موريتانيا عندما ألقى كلمة بمناسبة مهرجان المدن القديمة ونطق إسم الرئيس بشكل غير صحيح ما جر عليه موجة سخرية كبيرة على الفايسبوك.

وفي هذا الإطار كتب يونس دافقير على صفحته بالفيسبوك “المرجو من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون ألا تكلف أبدا الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد حسن عبيابة بإلقاء أي كلمة أو تصريح ولو مقتضب في محفل رسمي يحضره الرئيس الجزائري الجديد”.

وتابع قائلا “عبيابة لديه مشكل حقيقي في نطق الأسماء، وإذا طلب منه نطق إسم الرئيس الجزائري سيكون ذلك كارثة وستضحك علينا أبلا طاطة”.

يشار إلى أنه تم انتخاب عبد المجيد تبون رئيسا للجمهورية الجزائرية، وذلك برسم الانتخابات الرئاسية التي جرت أمس الخميس، بعد حصوله على 58,15 في المائة من الأصوات، حسبما أعلنت اليوم الجمعة السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات.

وتعهد الرئيس الجزائري المنتخب عبد المجيد تبون “بالتغيير”، في أول تعليق له بعد فوزه في انتخابات الرئاسة وفق النتائج الرسمية.

وقال تبون في تغريدة له على صفحته الرسمية بموقع تويتر: “بالتغيير ملتزمون وعليه قادرون.. أشكر جميع الجزائريين على الثقة الغالية التي وضعوها في شخصي، و أدعوكم جميعا إلى اليقظة والتجند لنبني معًا الجزائر الجديدة”.
google-playkhamsatmostaqltradent