القائمة الرئيسية

الصفحات

جامعة دحمان تدعم نضالات أساتذة الجالية

جامعة دحمان تدعم نضالات أساتذة الجالية



أعلنت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم المتضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب تنفيذ وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة التربية الوطنية  يوم الخميس 2 يناير 2020 ووقفة احتجاجية واعتصام أمام مقر مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج يوم الجمعة 3 يناير 2020 دعما للمحطة النضالية للأساتذة ضحايا تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية للجالية المغربية المقيمة باوربا

ودعت الجامعة في بيان( اطلع الموقع على نسخة منه) الوزارة "بتعيين الأساتذة ضحايا تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية بالمديريات المطلوبة جبرا لضرر الحرمان من المشاركة في الحركة الانتقالية طيلة مدة الانتداب وكذا السماح للمنتدبين الحاليين بالمشاركة. تصحيح الوضعية الإدارية للأساتذة والأستاذات بتمكينهم من نقط الأقدمية المقرصنة دون سند قانوني.وكذا التسوية الفورية لكل المتأخرات المالية العالقة في ذمة مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج تجاه الأساتذة والأستاذات."

وحملت الجامعة في نفس البيان "مسؤولي وزارة التربية الوطنية ومسؤولي مؤسسة الحسن الثاني مسؤولية ومعهم بقية الشركاء في تدبير ملف تدريس أبناء الجالية ما ستؤول إليه الأوضاع جراء أي تأخير في تسوية الملف".

وأعلنت  الهيئة النقابية  "دعمها للمحطة النضالية التي سيخوضها الأساتذة ضحايا تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية المتضررون وذلك بتنفيذ: "

1- وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي يوم الخميس 2 يناير 2020 ابتداء من الساعة العاشرة والنصف صباحا.

2- -وقفة احتجاجية واعتصام أمام مقر مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج يوم الجمعة 3 يناير 2020 ابتداء من الساعة العاشرة صباحا.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات