مديرية عين الشق : تتويج 5 مؤسسات تعليمية باللواء الأخضر في إطار برنامج المدارس الإيكولوجية

 مديرية عين الشق : تتويج 5  مؤسسات تعليمية  باللواء الأخضر  في إطار برنامج  المدارس الإيكولوجية 

 بمديرية عين الشق  تتويج 5  مؤسسات تعليمية  باللواء الأخضر  في إطار برنامج  المدارس الإيكولوجية
تتويج 5  مؤسسات تعليمية بمديرية عين الشق باللواء الأخضر خلال الحفل الجهوي المنظم  في إطار برنامج " المدارس الإيكولوجية "
في إطار برنامج "المدارس الإيكولوجية" الذي تشرف عليه وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة التي تترأسها صاحبة السمو الملكي الأميرة للاحسناء، وفي سياق الحفل الجهوي الذي احتضنته مديرية سيدي بنور زوال يوم الأربعاء 11 دجنبر 2019 لتتويج المؤسسات التعليمية الايكولوجية برسم الموسم الدراسي 2018- 2019، تم تتويج المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي  بعمالة مقاطعة عين الشق من خلال حصول 5 مؤسسات تعليمية تابعة لها بشارات اللواء الأخضر وشهادات الاستحقاق ويتعلق الأمر بالمؤسسات العمومية "م. الإمام البخاري، م.علي ابن أبي طالب، ومدرستي عبد الرحمان احجيرة والحديويين الكائنتين بمنطقة لمكانسة والتي تم إشراكهما لأول مرة في البرنامج لتعزيز الوعي البيئي لدى التلاميذ القاطنين بهذه المنطقة الهشة،  إضافة إلى مؤسسة تولوز التي تعد أول مؤسسة خصوصية تشارك في البرنامج، وبهذا التتويج المستحق أرتفع عدد المؤسسات الإيكولوجية إلى 12 مؤسسة على المستوى الإقليمي .
ويأتي هذا التتويج  الهام تفعيلا للمخطط الإقليمي الخاص بالبرامج والمشاريع البيئية الرامية إلى ترسيخ السلوك البيئي السليم ومبادئ التنمية المستدامة في السلوكيات اليومية للمتعلمات والمتعلمين، من خلال انخراط جميع المؤسسات التعليمية الابتدائية في برنامج" المدارس الإيكولوجية "،  كما جاء هذا الاستحقاق البيئي تثمينا لعمليات التأطير والمواكبة للطاقم الإداري للمديرية وعلى رأسه الأستاذة بشرى أعرف المديرة الإقليمية للوزارة التي تسهر فعليا على تقديم الدعم اللازم للمؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية للاشتغال على مختلف محاور المدارس الايكولوجية "تدبير الطاقة ، تدبير الماء،  التدوير،  الاشتغال على التنوع البيولوجي،  تشجيع التغذية السليمة، التضامن،  التغيرات المناخية" 
وبهذا الإنجاز المستحق، تهنئ المسؤولة الإقليمية للوزارة كافة الأطر الإدارية والتربوية وجميع المتعلمات والمتعلمين والمنسقة الإقليمية للتربية البيئية ومختلف الشركاء والمتدخلين  في تفعيل هذا البرنامج البيئي على المستوى الإقليمي. 
وتجدر الإشارة إلى أن هذا الحفل الجهوي عرف حضور السيد عامل إقليم سيدي بنور والسيد عبد المومن طالب مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء- سطات إلى جانب السيدة المديرة الإقليمية للوزارة بعمالة مقاطعة عين الشق بمعية باقي المدراء الإقليميين،  بالإضافة إلى السيدة ممثلة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، والسيدة المنسقة الجهوية والسيدات والسادة المنسقين الإقليميين للتربية البيئية ورئيسات ورؤساء الأطر التربوية للمؤسسات التعليمية المتوجة والتلاميذ المنخرطين وعدد من المدعويين.
google-playkhamsatmostaqltradent