برلماني يسائل أمزازي: وفاة أستاذ الصويرة تقصير في الاهتمام بالحقوق الاجتماعية للأساتذة

برلماني يسائل أمزازي: وفاة أستاذ الصويرة تقصير في الاهتمام بالحقوق الاجتماعية للأساتذة
برلماني يسائل أمزازي: وفاة أستاذ الصويرة تقصير في الاهتمام بالحقوق الاجتماعية للأساتذة

قام النائب البرلماني، سعيد آد بعلي، عن المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية، بمجلس النواب بتوجيه سؤال كتابي لوزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ، حول الوضع الاعتباري الاجتماعي والقيمي لأطر التربية والتكوين.
وأتى في السؤال الكتابي ، الذي يتوفر الموقع على نسخة منه ،:"تعتبر  اشكالية موقع  الأستاذ  في النظام التربوي المغربي ،من حيث حقوقه وواجباته  ومن حيث توافر ظروف العمل المواتية لتجويد فعله التربوي بما يتلائم والمواصفات التي يحددها النظام البيداغوجي المغربي الحديث،من  بين اهم الإشكاليات التي تعجز المنظومة التربوية عن معالجتها بشكل دقيق في ظل إغفالها للوضع الاجتماعي والقيمي للأستاذ .
ويشكل حادث وفاة إطار يعمل بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لمراكش اسفي ،بمقر عمله بمجموعة مدارس الجاحظ بجماعة أسايس بإقليم الصويرة مثالا حيا ،على التقصير في الاهتمام اللازم بالحقوق الاجتماعية للأساتذة ،خاصة منهم العاملون في المناطق النائية بالمديرية الإقليمية للصويرة "

وتساءل آد بعلي في سؤال الكتابي عن" التدابير التي تنوي اتخاذها الوزارة الوصية لمعالجة اشكالية الوضع الاعتباري والاجتماعي للأستاذ داخل النسق العام لمنظومة التربية والتكوين ،وضمان الاستقرار  له عبر احركة انتقالية  متكافئة ،وتحفيزه وحمايته من التهميش ."


يشار إلى أن  أستاذا  من اطر الاكاديمية الجهوية ( فوج 2019) مراكش اسفي يعمل بم.م الجاحظ بالجماعة القروية  أسايس بإقليم الصويرة  قد لقي مصرعه بعدما اختنق داخل سكنه الوظيفي بسبب فحم التدفئة.

وحسب مصادر محلية ،فان الحادثة  وقعت  يوم امس الجمعة22 نونبر2019 حينما كان الهالك بصدد التدفئة قبل  يعثر  عليه مدير المؤسسة مغمى عليه داخل سكنه ،ليتم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي بالصويرة،غير أنه لفظ انفاسه الأخيرة في الطريق. 

google-playkhamsatmostaqltradent