القائمة الرئيسية

الصفحات

شارك في احتجاجات.. وزارة أمزازي تحيل أستاذا على المجلس التأديبي

شارك في احتجاجات.. وزارة أمزازي تحيل أستاذا على المجلس التأديبي

استدعت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الشرق، أستاذا يشتغل بمديرية الناظور، إلى المجلس التأديبي، بسبب مشاركته في مسيرات احتجاجية ووقفات خارج مقر العمل، وذلك استنادا على صور وفيديوهات يظهر فيها الأستاذ بالشارع العام أرسلتها المديرة الإقليمية للوزارة بالناظور. 
الأستاذ المعني والذي يدعى عبد الرزاق امحمدي، قال في عدة تدوينات على حسابه بموقع “فيسبوك”، إنه اطلع على ملف المجلس التأديبي بمقر أكاديمية الشرق، المبني على تقرير المديرة المكلفة بإقليم الناظور، والذي كان مرفقا بصورتين و3 فيديوهات لا تتعدى مدتها ثوان.
 وأضاف الأستاذ المذكور، أن “المستهدف ليس عبد الرزاق وإنما حق الإنسان في حريته الفردية والتنقل والتعبير والتنظيم والاحتجاج، وهذا يجب ان يدان من كل الأحرار من مختلف المشارب الاديولوجية والنقابية والسياسية…”.

 ونشر الأستاذ عبد الرزاق امحمدي، مقتطفا من مراسلة المديرة الإقليمية المكلفة بالناظور إلى أكاديمية الشرق بتاريخ 16 أبريل 2019، جاء فيها: “بما أن تحريضه على الاحتجاج ومشاركته في تنظيم مسيرات في الشارع العام يعتبر سلوكا غير مشروع وظاهرة تنعكس على العملية التربوية”.

 وجاء فيها، أيضا، “تلافيا لكل ادعاء أو تحامل ضده تجدون رفقته صورا وشريط فيديو”، مشيرا إلى مراسلة الأكاديمية إلى المديرية بتاريخ 22 أبريل 2019 التي جاء فيها “تبين أن ملف المعني بالأمر خال من الوثائق الضرورية. المرجو موافاتنا بالإجراءات المتخذة في حقه من المديرية الإقليمية”.

 وقالت الجامعة الوطنية للتعليمfne، إن عبد الرزاق امحمدي استدعي للمثول أمام المجلس التأديبي بالأكاديمية الجهوية للشرق بوجدة يوم الجمعة 28 يونيو 2019، بناء على مراسلة المديرة المكلفة بتدبير المديرية الإقليمية بالناظور إلى مدير الأكاديمية، تتهمه بتحريض التلاميذ والمشاركة في مسيرات بالشارع العام مستندة على صورة وفيديوهات للأجهزة الأمنية.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات